على خلفية "الفتوى" مليشيا الحوثي تداهم منزل القاضي العمراني وتحتجز نجله .. ((تفاصيل))

 


داهمت ميليشيا الحوثي الانقلابية اليوم الاثنين منزل القاضي العلامة محمد بن اسماعيل العمراني على خلفية فتوى قالها في عيد الغدير.

وأفادت مصادر محلية في العاصمة صنعاء بأن ميليشيا الحوثي اقتحمت منزل القاضي العمراني بسبب الفتوى التي قالها في عيد الغدير التي اقامته الميليشيا وتدعو اليه كل عام.

وأكدت المصادر بأن الميليشيا احتجزت واحد من أبناء القاضي العمراني.

ويأتي هذا بعد أن أجبرت الميليشيا الحوثية القائمين على صفحة القاضي العمراني بحذف المنشور الذي أوضح فيه القاضي حكم الاحتفال بعيد الغدير.

وقال القاضي العمراني في منشوره الذي تم حذفه بضغط ميليشيا الحوثي بأن “عيد الغدير” عيد بإسم الدين ولا وجود له في كتب السنة .

وأضاف العمراني ” أحدثه أبو الحسن علي بن بويه بعد مضي أكثر من ثلاثة قرون من الهجرة ، وأول من أحدثه في اليمن سيف الإسلام أحمد بن الحسن بن القاسم في أيام خلافة عمه المتوكل إسماعيل بن القاسم ، وأقره عمه على ذلك”

وأكد القاضي العمراني على أن حكم الاحتفاء به بدعة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص