الصين تطلق تحذيرها الثاني خلال اقل من ٤٨ ساعة بشأن قنبلة صافر العائمة وواشنطن تعلن افشال الحوثيين لاتفاق صيانتها

أفشلت المليشيا الحوثية اتفاقاً يسمح لفريق من الأمم المتحدة الوصول إلى خزان النفط "صافر" العائم في البحر الأحمر بالقرب من ميناء الحديدة الاستراتيجي.

 

  ونقلت امس الأحد السفارة الأمريكية لدى اليمن عن البيت الأبيض إعلانه إفشال الحوثيين الاتفاق وتحذيره من أن استمرارهم في عرقلة وتأخير فريق الأمم المتحدة ينذر بكارثة بيئية وإنسانية تهدد اليمن والمنطقة. 

 

 وطالب البيت الأبيض الحوثيين بالسماح لفريق الأمم المتحدة لإجراء المعالجات اللازمة.   من جانبها أصدرت الصين تحذيراً هو الثاني خلال 48 ساعة من خطورة وضع خزان النفط "صافر" الذي تسيطر عليه الميليشيا الحوثية الإرهابية والمدعومة من إيران ، ونبهت الى ضرورة الوصول الى حل حتى لا تتكرر مأساة بيروت .   وكتبت السفارة الصينية لدى اليمن، اليوم الأحد، في تغريدة على "تويتر" "حدث حادثة تسرب من سفينة نفط قرب موريشيوس وتعرض البحر المجاور للتلوث الشديد".

 

  وأشارت إلى أن هذا الحادث يدق ناقوس الخطر مرة أخرى بعد انفجار بيروت, مضيفة: "نتمنى ألا يحدث مثل هذه الحادثة في البحر الأحمر" في إشارة إلى ناقلة النفط صافر التي يرفض الحوثيون السماح لفريق فني من الأمم المتحدة بالوصول إلى الناقلة لصيانتها. 

 

 وكانت السفارة الصينية حذرت أمس الأول بعد الانفجار في بيروت قائلة: "علينا أن نتعلم الدروس من هذه الكارثة ونفكر فيها".   وطالبت بعدم تسويف ملف خزان صافر كما كنا سابقا، مطالبة بالتعاون مع الأمم المتحدة والسماح الفريق المخصص الأممي الدخول إلى خزان صافر والتقييم وتخطيط الحل وتنفيذه، لنتجنب الانفجارات الكارثية قبل فوات الأوان".

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص