رسالة بيريز رئيس ريال مديريد للحكام

 


هستيريا غير مسبوقة بعد كل جولة في الدوري الاسباني … الجنون والخيال اتسعت رقعته خارج اسبانيا واوروبا كذالك … على ان الاكتشاف النهائي الذي وصلو اليه هو ” ريال مدريد يشتري الحكام ”

من قوانين كرة القدم اذا اصيب حكم اللقاء يتلقى العلاج من الطاقم الطبي للفريق صاحب الارض … هل تتخيل ان احد الصحفيين الاسبان مباشرة علق على تلك الحالة بان الطاقم الطبي لريال مدريد هو من بادر لكي يكسب تعاطف الحكم مع الفريق …! الافضع من ذلك هناك من قال بان بيريز هذه المرة طلب من التحكيم منح الريال ركلة جزاء في الشوط الاول وبعد نهاية الشوط ادعي الاصابه لكي تزول الشكوك …! هذه ليست مزحه كتاب وصحفيين نشرو من خلال حساباتهم هذا الخيال …! بالتالي ماذا ننتظر من الجمهور والمتلقي البسيط ان يقول ويفسر تلك الاحداث .

ما تم نشره هنا ليس دفاع عن نزاهة الريال … او تلميع لصورة الادارة والفريق … فالمباريات حسمت والنقاط سجلت والحديث بالمدح او الشتم لن يقدم ولن يؤخر ولكن المشكلة الاكبر والابعد هو ان يتبنى الجمهور فكرة المظلومية ويتناسى الكوارث الحقيقية وسط الفريق سواء من حيث الصفقات او التخطيط للمستقبل او حتى جلب مدربين على قدر عالي من الفكر ولديهم رؤيه واضحه .

بالارقام في الموسم الماضي وبعد تطبيق الفار احتسب ١٤٠ ركلة جزاء وفي هذا الموسم وقبل التوقف وصل العدد الى ١٠٣ ركلة جزاء اي ان العد ازداد بعد تقنيه الفار لان قرارات التحكيم اصبحت اكثر دقة ورقابه … وعلى الرغم من كل تلك الارقام الكبيرة لم يتحدث اي صحفي عن اي ركله جزاء تخص باقي الانديه فقط الحديث عن العشر حالات التي تخص ريال مدريد … هل هذا من المنطق في شيء …!

اطلاق الخيال والقصص والروايات هي مخدر مؤقت فقط لن يبدل الحقيقه والواقع … دوله مثل اسبانيا واتحاد قدم مثل الاتحاد الاسباني لن يفرط في بطوله عملاقه بالمليارات لكي يجامل بيريز في فسادة .

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص