الاتحاد الأوروبي : تزايد عدد ضحايا الحرب من الأطفال في اليمن يبعث على القلق

بعد مرور يومين  على تنفيذها ،أدان الاتحاد الأوروبي الهجمات التي شنها الحوثيون على المدن السعودية، وقال إن تزايد عدد ضحايا النزاع من الأطفال في اليمن يبعث على القلق.

 

وقال الاتحاد الأوربي، في بيان صد عن المتحدث باسمه، ونُشِرَ، صباح اليوم الخميس، على المنصة التابعة للاتحاد: “تم استهداف المملكة العربية السعودية بعدة طائرات مسيرة وصواريخ باليستية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

 

يدين الاتحاد الأوروبي هذا الهجوم العشوائي على المدن السعودية والذي تبناه الحوثيون”.

 

وأضاف البيان: “الهجوم الأخير عبر الحدود يتعارض مع جهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة التي يدعمها الاتحاد الأوروبي ودوله الأعضاء للتوصل إلى وقف إطلاق النار واستئناف المفاوضات السياسية”. وتابع المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي: “المدنيين، بمن فيهم الأطفال، هم من يتحملون أعباء تكثيف الأعمال العدائية في اليمن. إن كافة الهجمات ضد المدنيين غير مقبولة.

 

كما أن عدد ضحايا النزاع من الأطفال في اليمن يبعث على القلق”. وشدد الاتحاد الأوروبي على دعوته لجميع الأطراف للدخول في محادثات سياسية برعاية الأمم المتحدة، مؤكداً مواصلة دعمه جهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة في هذا الأمر.

 

وكان التحالف العربي أعلن اعتراض 8 طائرات بدون طيار مفخخة أطلقها الحوثيون تجاه السعودية، وتدمير ثلاثة صواريخ باليستية، فجر الثلاثاء، كانت تستهدف عدد من المناطق في المملكة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص