الدفاع والأركان تنعيان رئيس عمليات المنطقة العسكرية الثالثة

نعت وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة ، رئيس عمليات المنطقة العسكرية الثالثة العميد الركن ناجي علي حنشل، الذي استشهد ومعه اثنين من أبطال القوات المسلحة وهو يؤدي واجبه الوطني والبطولي خلال مشاركته في قيادة عمليات دحر مليشيا الحوثي المتمردة وتحرير ما تبقى من تراب الوطن بمنطقة صرواح غربي مأرب.

وقالت وزارة الدفاع ورئاسة الأركان في بيان صحفي "لقد خلّد الشهيد البطل تاريخاً ناصعاً من التضحية والنضال خلال حياته الحافلة بالعطاء والفداء والمواقف الوطنية الشجاعة في مختلف المراحل والمنعطفات التاريخية".

واضاف البيان "كان الشهيد واحداً من القادة الذين نذروا حياتهم وأنفسهم لخدمة الوطن والدفاع عن مكتسبات وقيم الثورة والجمهورية والثوابت الوطنية، كما كان من أوائل الضباط الذين هبوا مبكرا الى ميادين الشرف والتضحية لتحرير الوطن واستعادة الدولة والمؤسسات الدستورية ووقفوا في مقدمة الصفوف وشاركوا بشجاعة وثبات في قيادة عمليات دحر المليشيا الانقلابية في عدد من المواقع والمناطق".

واشار البيان الى انه برحيل الشهيد حنشل ،خسرت القوات المسلحة واحداً من أصدق قاداتها الأوفياء للقسم والذين ساهموا في بناء وتطوير مؤسسة الوطن الدفاعية، وكان مثالا في القيادة والجندية والانضباط خلال المناصب التي تقلدها في مسيرته العسكرية، وسجل بطولات نادرة في مختلف المعارك الوطنية ومواجهة مشاريع الإمامة والفوضى والعبث.

واكد البيان عزم القوات المسلحة والتزامها بالمضي نحو استكمال معركة الكفاح حتى تحرير كل تراب الوطن واستعادة دولته وأمنه واستقراره والانتقال لبناء دولته ومستقبله، والسير على درب الشهداء الأبرار حتى تحقيق كامل الأهداف المنشودة وحتى يعود اليمن سعيدا وسالما ومزدهرا ويستعيد مكانته في محيطه العربي والإقليمي.

وعبرت قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة عن الفخر والاعتزاز بتضحيات قادة وأفراد الجيش الوطني وإلى جانبهم رجال المقاومة والأشقاء في قوات تحالف دعم الشرعية، وما يسطرونه من بطولات نادرة لمواجهة المليشيات المتمردة والجماعات الارهابية في مختلف المواقع والميادين على امتداد ربوع الوطن الغالي..معبرة عن صادق التعازي وعظيم المواساة لأسرة وذوي الشهداء ولزملائهم في القوات المسلحة..سائلة الله العلي القدير أن يتغمدهم بواسع مغفرته ويسكنهم فسيح جنانه.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص