رئيس الوزراء : تزامن ذكرى إعادة تحقيق الوحدة مع ذكرى تحرير عدن يذكرنا بالعدو المشترك الذي يهدد عروبة ووجود اليمن

أكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك،  " إن تزامن ذكرى إعادة تحقيق الوحدة اليمنية مع ذكرى تحرير العاصمة المؤقتة عدن من مليشيا الحوثي الانقلابية، يذكرنا من جديد بالعدو المشترك ومشروعه العنصري الدخيل الذي يهدد عروبة وكينونة ووجود اليمن، ويجعل الحاجة أكثر من أي وقت مضى بضرورة الالتفاف حول قيادة فخامة رئيس الجمهورية لاستعادة الدولة وانهاء المشروع الانقلابي الحوثي والتوجه لبناء اليمن الاتحادي الجديد القائم على التوزيع العادل للثروة والسلطة وتصحيح مظالم واخطاء الماضي".

 

 

جاء ذلك في برقية تهنئة رفعها اليوم ، إلى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الاعلى للقوات المسلحة، بمناسبة احتفالات شعبنا بالعيد ال 30 للجمهورية اليمنية  (22 مايو ) ،  والذكرى الخامسة لتحرير العاصمة المؤقتة عدن من مليشيا الحوثي الانقلابية، وقرب حلول عيد الفطر المبارك.

 

وعبر رئيس الوزراء في البرقية باسمه ونيابة عن أعضاء الحكومة عن اسمى آيات التهاني والتبريكات لفخامة رئيس الجمهورية ومن خلاله إلى جميع أبناء الشعب اليمني الأبي والصامد في الداخل والخارج بهذه المناسبات العظيمة المتزامنة، والتي تأتي في ظروف استثنائية تتطلب المزيد من الالتفاف حول القيادة الشرعية لتجاوزها.. مشيرا إلى ان الحكومة وتحت قيادة فخامة رئيس الجمهورية تعمل بجهد استثنائي على تخفيف الازمات و المعاناة المركبة التي يواجهها المواطنين، واخرها تفشي وباء كورونا والحميات والاوبئة الأخرى، رغم كل العراقيل والتحديات في ضوء المستجدات الأخيرة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص