الجيش يحرر مساحات واسعة بالجوف وخسائر كبيرة للحوثيين

شنّت قوات الجيش الوطني، مسنودةً بالمقاومة الشعبية وطيران تحالف دعم الشرعية، اليوم الأحد، هجوماً واسعاً ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية شرق مديرية الحزم عاصمة محافظة الجوف، شمال شرقي البلاد.

وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، في بيان، أن الهجوم أسفر عنتحرير مساحات واسعة وتكبيد الميليشيات الحوثية خسائر في الأرواح والمعدات.

ووصف البيان الهجوم على مناطق سيطرة الميليشيات بـ"المباغت"، وأكد أنه مكّن الجيش من التقدم قرابة 20 كلم وصولاً إلى منطقة لقشع والخسف شرقي مدينة الحزم.

وأضاف أن المعارك أسفرت عن سقوط العشرات من عناصر الميليشيات الحوثية بين قتيل وجريح، فيما تمكّن الجيش الوطني من أسر 17 عنصراً حوثياً، واستعادة 3 عربات وعدد من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والذخائر المتنوعة.

وبالتزامن مع المعارك، استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية تجمعات وتعزيزات للميليشيات الانقلابية في المنطقة، منها 3 أطقم تحمل تعزيزات بشرية كانت في طريقها إلى الميليشيات شرق الحزم، ما أدى إلى تدميرها ومصرع جميع من كانوا على متنها

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص