رئيس الوزراء يستقبل في عدن وفد التحالف العالمي للقاحات والتحصين

استقبال رئيس مجلس الوزراء الدكتور معين عبدالملك اليوم بالعاصمة المؤقتة عدن وفد التحالف العالمي للقاحات والتحصين برئاسة المدير الإقليمي للتحالف في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا، كوليث سليمان، وممثلين عن مكاتب منظمتي الصحة العالمية واليونيسيف. جرى خلال اللقاء استعراض جهود التحالف في الاستجابة الإنسانية لاحتياجات اليمن في مجال التحصين وتوفير اللقاحات المنقذة لأرواح الأطفال, ومساعدة القطاع الصحي على استعادة التعافي وتجاوز تداعيات الحرب العبثية التي اشعلتها مليشيات الحوثي الانقلابية وما نجم عنها من تفش للكثير من الامراض والاوبئة وتراجع للإنجازات الإيجابية المحققة في مجال التحصين، إضافة الى حرمان الآلاف من الأطفال والأمهات من الوصول إلى الرعاية والخدمات الصحية الأساسية. وأكد رئيس الوزراء خلال اللقاء، حرص الحكومة على تعزيز التعاون والشراكة مع التحالف العالمي للقاحات والتحصين ومنظمات ووكالات الإغاثة الإنسانية للتخفيف من حدة الازمة الإنسانية وانعكاساتها الوخيمة على الوضع الصحي في اليمن.. لافتا الى ان الحكومة ستعمل على تذليل الصعوبات وتقديم كافة اشكال الدعم اللازم لتمكين المنظمات الإنسانية من تنفيذ برامجها وانشطتها على الشكل الأمثل وتسهيل وصولها الى المتضررين في مختلف المحافظات. وأشاد الدكتور معين عبدالملك بالدعم الإنساني المقدم لليمن من خلال التحالف العالمي للقاحات والتحصين والذي ساعد في تعزيز برامج التحصين من خلال توفير جرعات اللقاح ودعم حملات التحصين والتدخل الصحي الفعال في مواجهة الأوبئة والامراض المعدية.. معربا عن تطلعه الى مزيد من الدعم والتوسع في هذا الأنشطة والبرامج خلال المرحلة المقبلة. وقال " نعلم انكم تواجهون صعوبات كبيرة في مناطق سيطرة الحوثيين، لكن هذه المناطق كثيفة السكان ونحن حريصون على وصول مساعداتكم الى كل مواطن في مختلف ارجاء الوطن، واي نشاط او توسع في برامجكم وانشطتكم لخدمة المواطنين اليمنيين سنقدم له كل الدعم والتسهيل اللازم". واستعرض رئيس الوزراء الجهود التي بذلتها الحكومة خلال المرحلة الماضية لوقف التدهور في القطاع الصحي وتشغيل المستشفيات والمراكز الصحية ورفع مستوى الخدمات الطبية ودفع رواتب العاملين في هذا القطاع الهام بما في ذلك الأطباء والعاملين الصحيين في المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين .. مشيرا الى الإجراءات غير القانونية التي اتخذتها المليشيات الانقلابية بمنع تداول العملة الوطنية والتي أدت الى عرقلة تحويل الأموال الى المناطق الخاضعة لسيطرتها، ما تسبب بحرمان الالاف من العاملين في القطاع الصحي من استلام رواتبهم . من جانبها استعرضت المدير الإقليمي للتحالف العالمي للقاح والتحصين في منطقة الشرق الاسط وشمال افريقيا، أنشطة التحالف وتدخلاته الصحية في اليمن بالتعاون مع شركائه من المنظمات الدولية والمؤسسات الحكومية والتي تتركز في الأساس على توفير اللقاحات ودعم برامج التحصين ضد الأوبئة والامراض المعدية . وأشارت الى ان هذه الزيارة تهدف الى تقييم الاحتياجات الصحية في مجال التحصين من اجل الحصول على التمويل اللازم من المانحين للاستجابة لهذه الاحتياجات .. موضحة انه منذ العام ٢٠٠٠م تم جمع نحو ٣٠٠ مليون دولار لتوفير اللقاحات لليمن . واشادت بالتحسن الملحوظ الذي شهده القطاع الصحي في اليمن خلال العام الماضي, خاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة مقارنة بما كان عليه الحال في السنوات السابقة، مشيرة إلى خطط وبرامج التحالف وشركائه خلال المرحلة المقبلة لتعزيز دور القطاع الصحي ومساعدة المؤسسات الحكومية في التخطيط وتحديد الأولويات وتطوير البنى التحتية في مجال اللقاح والتحصين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص