د/ابوعلي غالب... رئيس تجمع نهائيات الدوري التنشيطي بسيئون في تصريحات قوية : هناك مرضى حاولو افشال الدوري ومن يتأمر على اندية صنعاء قيادات منها باتحاد الكرة -

سيئون/امين الجماعي-المنسق الاعلامي
اكد الدكتور /ابوعلي غالب- رئيس لجنة المسابقات باتحاد الكرة -رئيس تجمع النهائيات للدوري التنشيطي لكرة القدم الجارية منافساتها حاليآ في سيئون بحضرموت  ان الاتحاد ماضي في اقامة المسابقات الداخلية وان
الدوري التنشيطي هو نجاح للفكرة والاستمرار في تطويرها بزيادة عدد المباريات وماضون نحو الاستمرارية رغم تربص البعض بنا والتأمر بدء من صنعاء من بعض العاملين والمحسوبين على كرتنا اليمنية لمحاولة افشال النهائيات في سيئون والتأمر على اهلي صنعاء ونحن حذرنا الامانة العامة للأتحاد قبل انطلاق النهائيات بعشرة ايام بأن هناك من يتأمر على اندية صنعاء من قيادتها نتيجة خلاف تلك القيادات في الانتماء للأندية واعترف اخطئنا حينما وثقنا بالبعض والاخطاء الادارية واردة ومن لايعمل لايخطئ وسبق ان حذرنا اهلي صنعاء من مغبة اشراك ناصر محمدوة في الدوري ومع ذلك اصر بعضهم على اشراكة والخطأ مشترك ونحن على تواصل دائم ومستمر مع رئيس الاتحاد الشيخ /احمد العيسي ونائبة الاول الاستاذ/حسن باشنفر وامينها العام في كل ماحدث
منوهآ ان البطولة تدار بأحترافية عالية بشهادة جميع من حضر القرعة وحتى مباريات اليوم 
مشيرآ الى ان البعض اراد كسر فرحة ابناء سيئون بالدوري التنشيطي برفع شعارات واعلام كادت ان تعكر صفو البطولة لكننا تعاملنا معها بمهنية
وقمنا باشراك بعض الفنيين ومدربي المنتخبات مثل الكابتن /امين السنيني مدرب منتخب الشباب.. ومدرب منتخب الناشئين الكابتن محمد النفيعي وكنا ننتظر وصول ومشاركة الكابتن سامي النعاش الذي قيل انه اعتذر. لظروف خاصه به.. لأختيار افضل اللاعبيين في البطولة وتقييم الدوري فنيا 
واضاف :اثناء اطلاق الفكرة لم يستوعب البعض وعمل على محاولة افشالها واثبتو انهم ضد  دوري وطن حتى اللحظة
وفيما يتعلق بتسريب بعض المعلومات من قبل هولاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي ولبعض الفرق فهولاء اصبحو مكشوفين ولاداعي للتحريض ضد الاتحاد. 
ومازلنا صابرين عليهم ونحاول ان نتجنب الصدام وسيأتي الوقت المناسب لكشفهم وفضحهم 
واوضح ان هناك من راهن على فشل القرعة ونجحنا بامتياز فيها والنجاح اغاضهم وقتلهم ولانستغرب مايقومون به فيما البعض فشل في المرحلة الاولى وحرم فرق كبيرة من مكان وتواجد لها بالنهائيات هنا في سيئون....؟؟؟
واردف قائلآ:نعيش هنا اجواء رائعة ومميزة بشهادة كل الفرق المشاركة واتوجه بالشكر للنائب الاول على اصراره واختيارة مدينة سيئون وهكذا ردد اغلب المشاركين في النهائيات هنا
والكل هنا جسد لحمة وطنية كبيرة بالذات الفرق المشاركة والتنافس وارد بين الفرق ومن حق الأندية ان تحتج اذا شعرت بالظلم وهناك لوائح تنظم وتعمل على حل تلك الاشكاليات.
مؤكدآ اجلنا بعض المباريات من اجل نجاح البطولة وحتى نعطي فرصة ومجال لحل بعض الاشكالات بعد ان سعى البعض استغلال ذلك التنافس الفني بين الفرق لبث الفرقة في محاولة يائسة وبائسة لأفشال البطولة.
وعبر د / ابوعلي عن شكرة لقيادة الاتحاد والتي دائمآ ماتكون في التوقيت والمكان المناسب وشكرآ ايضآ الفرق المشاركة لحضورهم وتجشهم عناء السفر الطويل.. ووصولهم الى سيئون ومشاركتهم يعد بطولة في حد ذاتها والبطولة رسالة لفرقاء الوطن ان كرة القدم جمعت ماعجز عنه الاخرون.
وواصل حديثة بالقول :لايوجد اي استهداف لأي فريق مشارك في الدوري التنشيطي وهذا الكلام غير صحيح يروج له اشخاص مرضى نسأل الله لهم الشفاء والخطأ الذي حدث في القيد والتسجيل وحملنا الجهة المختصة واللاعب المسوؤلية ومن الصعب ان نحمل فريق خطأ اداري ادئ الى مشاركة اللاعب وتعاملنا بوضوح ووفق روح اللوائح والنظام كون البطولة تنشيطية واللائحة الخاصة بالبطولة اقتصرت على بعض المواد والفقرات لأنجاح البطولة ولم نسمح للبعض ولن نسمح لأحد باستغلال ذلك
ونٱمل من الجميع التعاون والمشاركة في انجاح البطولة سواءآ بالحضور او النقد البناء او الافكار... والرؤى التي تؤدي الى تطوير وخدمة كرتنا اليمنية
مشددآ باننا نعمل بالامكانيات الممنكة ولا ننسى الطموح مستقبلا واكد ان حضور وتفاعل الاندية والفرق المشاركة يجعلنا ملزمين في الاتحاد العام بأستمرارية الفكرة وبلورتها وتطويرها ليعود الدوري الموسع ان شاء الله ولن نقف مكتوفي الايدي للمتربصين واعداء النجاح
وتعاملنا مع اللاعبيين المحترفيين عبر توجيهات الامين العام الدكتور/حميدشيباني بتسجيلهم أثناء فترة القيد والتسجيل نظرآ لتوقف النظام الالكتروني (TMS) لانتقال اللاعبين حينها في الاتحاد الدولي في تلك الفترة وماحدث ان اللاعب /ناصر محمدوة انتقل بعد تسجيلة في المرحلة الاولى مع نادي اهلي صنعاء لكن انتقاله واحترافه مع نادي ميسان العراقي. يتطلب عند عودتة تسجيل جديد وربما هو السبب الرئيسي لشطبة من البطولة وكون فترة القيد والتسجيل لمرة واحدة انتهت مع لعب الاندية لأول مباراة في المرحلة الاولى وبالتالي ليس هناك تسجيل جديد
اما بخصوص اللاعبيين المحترفيين انتهت فترة احترافهم الخارجي قبل القيد والتسجيل 
علمآ ان ناصر محمدوة هو اللاعب الوحيد الذي انتقل بعد الاحتراف بعد تسجيلة في المرحلة الاولى
وكان ايضا انتقل معه لاعب التلال /محمد جمال المداري لكن التلال قام باستبدالة اثناء فترة القيد والتسجيل فبالتالي لايحق له المشاركة مع فريقة
وأضاف د / ابوعلي اما اللاعب /مفيد جمال لاعب 22مايو  لم يتم تسجيلة في المرحلة الاولى مع اي فريق في اثناءمرحلة القيد والتسجيل  وهو لاعب محترف وبالتالي لا مكان له في اهلي صنعاء او شعب حضرموت
وعليه من لم يتم تسجيله في مرحلة القيد والتسجيل فلا مكان له في الدوري 
معللآ وجود عماد منصور في صفوف شعب حضرموت بان اللاعب مسجل في كشوفات الشعب من بداية القيد والتسجيل 
والهدف من اقامة الدوري التنشيطي هو اعادة النشاط الكروي ولغاية اسمى وعودة دوران الكرة وحركة الرواتب للاعبيين والمدربين والاداريين والحكام والفنيين واخصائي العلاج الطبيعي وهي شريحة كبيرة من المجتمع الرياضي كل ذلك يعود بالفائدة المادية على اسرهم وعوائلهم في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها بلادنا.. علما ان كل تلك الميزات متوقفة تماما عنهم لمدة اربع سنوات هم  وكل من له صلة بكرة القدم في وطننا الحبيب 
مختتمآ حديثة بالقول :الأتحاد الدولي الفيفا يؤكد ان كل الاجراءات المكتبية شكلية والمهم ان تقام المباراة والحسم دائما يكون في الملعب...وليس في اروقة المكاتب ...؟؟؟
واخيرا نقول للجميع
--اتركو الكره اليمنيه تعود لدورانها الطبيعي
--اجعلوا كرتنا اليمنية تدور مره اخرى بحلاوتها ومرها وتعود رياضتنا لمكانها الطبيعي مثل زمان ونقول للبعض ارفعوا ايديكم عنا وكفى عبثا بكرتنا اليمني
-فالرياضيون ...والمتابعون.. حقيقة.. يريدون الاستمتاع بمشاهدة الدوري والمباريات بشكل اجمل دون ضجيج... او مايعكر لحمة الرياضيين بالوطن الواحد...

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص