"اتفاق الرياض" يتصدر واجهة الصحف الخليجية والعربية

تصدر إعلان "اتفاق الرياض" الذي وقّعته الحكومة اليمنية و"المجلس الانتقالي الجنوبي"، في العاصمة السعودية ، برعاية سعوديةـ واجهة الصحف الخليجية والعربية،

 

والبداية من صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية والصادرة من لندن، والتي أكدت بأن أنعش الآمال لحل الأزمة اليمنية.

 

وتحت عنوان "اتفاق الرياض ينعش آمال الحل اليمني"، قالت الصحيفة بأن الأمير محمد بن سلمان رأى أن «اتفاق الرياض» يمثل فاتحة خير لمرحلة جديدة من استقرار اليمن والبناء والتنمية، ويفتح الباب أمام تفاهمات أوسع بين المكونات اليمنية للوصول إلى حل ينهي الأزمة ويحصن اليمن ممن لا يريد الخير له.

 

ولم تذهب صحيفة "عكاظ" السعودية بعيدا، حيث عنونت الحدث بـ"يوم تاريخي يعيد الأمل لليمنيين"، مؤكدة بأن "اتفاق الریاض" أعاد الحیاة إلى طبیعت?ا في عدن وسط تفاؤل كبیر ببدء عجلة التنمیة فور وصول الحكومة الیمنیة الأسبوع القادم، خصوصاً بعد إعادة انتشار القوات السعودیة ونجاح?ا في فرض الأمن والاستقرار وتطبیع الحیاة العامة وإلغاء كل مظا?ر ودعوات التفكك والتشرذم.

 

في حين ركزت صحيفة البيان الإماراتية على بيان خارجية دولة الإمارات والذي رحب بتوقيع الاتفاق وأكد دعم الإمارات ومساندتها لكل ما يحقق مصلحة الشعب اليمني الشقيق ويساهم في استقراره وأمنه.

 

كما أشاد بحكمة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز في جمع الأطراف اليمنية إلى طاولة الحوار وإنجاز هذا الاتفاق المهم الذي يعزز جهود مختلف المكونات اليمنية لمواجهة المخاطر والتهديدات التي تستهدف اليمن، داعيا إلى تضافر جهود المجتمع الدولي لدعم اليمن خلال الفترة المقبلة ودعم استقراره والمساهمة في بناء اقتصاده.

 

"الرياض تصنع سلام اليمن"، تحت هذا العنوان، تناولت صحيفة الوطن السعودية، الحدث والتي قالت بأنه يعكس حرص القيادة السعودية على اليمن ومكتسباته ووحدته وسيادته، كما يثبت دور المملكة الإقليمي أنها صانعة السلام وضامنة الاستقرار في المنطقة.

 

وأوضحت الصحيفة بأن المملكة ظلت تؤكد يوما بعد يوم أنها رمانة التوازن في المنطقة والعالم، من خلال مبادراتها المتعددة لرأب الصدع وحلها للعديد من الخلافات التي تشهدها المنطقة ورعايتها لعشرات الاتفاقيات والمصالحات التي ساهمت بإحلال السلام وإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة، وآخرها اتفاق الرياض بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي.

 

بينما تطرقت صحيفة اليوم السابع المصرية إلى تصريح الرئيس عبدالفتاح السيسي حول الاتفاق، حيث أكد أنه تابع مراسم توقيع الاتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالى الجنوبى، مشيرا إلى أن ذلك الاتفاق يعد بمثابة خطوة عظيمة في مسار حل الأزمة اليمنية.

 

وأضاف الرئيس السيسي: "تابعت بسعادة بالغة مراسم توقيع الإتفاق بين الحكومة اليمنية والمجلس الإنتقالى الجنوبى، وذلك برعاية كريمة لجلالة الملك سلمان بن عبدالعزيز، وفي حضور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد".

 

وتابع: "ذلك الإتفاق يعد بمثابة خطوة عظيمة في مسار حل الأزمة اليمنية، ويعزز من وحدة اليمن الشقيق، ويرسخ للاستقرار والسلام في المنطقة".

 

ولقي الحدث اهتمام الصحف الكوتية وعلى رأسها صحيفة النهار والتي تطرقت إلى بيان الخارجية الكويتة المرحب بتوقيع الاتفاق والمؤكد على أنه يعد "ركيزة أساسية للحفاظ على سيادة اليمن وتحقيق وحدته وصلابة موقفه".

 

وأعرب البيان عن الأمل في أن يشكل اتفاق الرياض مدخلا الى الحل السياسي المنشود بما يحفظ استقرار اليمن وأمن المنطقة.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص