وكيل أول «تعز» يشدد على الإهتمام بالجرحى .. ويؤكد على إيجاد آليات سلسة للحد من معاناتهم

شدد وكيل أول محافظة تعز الدكتور عبدالقوي المخلافي، على ضرورة الاهتمام بجرحى الجيش الوطني، ومنحهم الرعاية الكاملة في الداخل والخارج .

جاء ذلك في اجتماع عقده صباح اليوم بديوان عام المحافظة، بحضور قائد محور تعز اللواء الركن سمير عبدالله الصبري، ووكيل المحافظة لشؤون الدفاع والأمن اللواء الركن عبدالكريم الصبري ،وأركان حرب محور تعز العميد عبدالعزيز المجيدي ، ومستشار وزير المالية الدكتور خالد العسلي، ومدير مكتب الصحة في المحافظة الدكتور عبدالرحيم السامعي، بحضور عضو اللجنة الطبية وعدد من مدراء المستشفيات .

وأكد الدكتور المخلافي أن السلطة المحلية ستقوم بعمل اللازم وإيجاد آليات وسبل وترتيبات ناجحة وسلسة تحد من معاناة جرحى الجيش الوطني في المحافظة .

ووجه وكيل أول المحافظة مكتب الصحة باستدعاء الكادر الطبي المتغيب عن العمل في المستشفيات الحكومية، مشيراً إلى أن السلطة ستتخذ الإجراءات الصارمة في هذا الخصوص .

وأشار المخلافي إلى أن جرحى الجيش الوطني خط أحمر ليس بمقدور أياً كان تجاوزه، موجهاً مدراء المستشفيات الحكومية والخاصة بالإلتزام في استقبال الجرحى وإجراء الإسعافات الأولية للحالات الطارئة بدون قيد أو شرط .

من جانبه أوضح قائد محور تعز اللواء الركن سمير الحاج أن مستشفيات المدينة وفي وجه الخصوص المستشفيات الخاصة تعاني بعض الإخفاقات التي تفاقم من معاناة الجرحى، مشيراً إلى ضرورة العمل والتعاون والتنسيق من أجل تجاوز الاختلالات الحاصلة خدمة للجرحى والمواطنين .

من جهته أشار مستشار وزارة المالية خالد العسلي إلى أهمية وجود كادر طبي جراحي في المستشفيات الحكومية،والبحث عن الاستفادة من المبالغ الموجودة في حساب اللجنة الطبية لصالح رعاية الجرحى،مشيراً إلى أنه في حال استدعاء أطباء من الخارج أو الداخل ستنخفض الكلفة الباهضة التي تدفع لمعالجة الجريح في الخارج .

وناقش الاجتماع عدد من الاشكاليات التي تواجه المستشفيات ووضع الحلول المناسبة .

وخرج الاجتماع بعدد من التوصيات ، أهمها إعادة النظر في لجنة الجرحى وإضافة عضو أو اثنان من الجرحى إلى قوام اللجنة للقيام بدور الرقابة، وكذلك إعادة النظر في لجنة الجرحى بالقاهرة ،إضافة إلى ترشيح مدراء لكلاً من هيئة مستشفى الثورة ومستشفى الجمهوري، وتوجيه الخدمة المدنية بعمل إعلان لجميع الكوادر الطبية للعودة لمزاولة أعمالهم واتخاذ الاجراءات القانونية .
 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص