مؤسسة أكون /تختتم دورة اﻻعلام بتغطية قضايا المرأة والأمن والسلام

  كتب/  نور صمد:  
القصة الخبرية والصحفية والمبادي الأخلاقية العامة للتغطية الصحفية كانت محور إختتام الورشة التدربية الخاصة بتعريف الحقوق والحريات والتي نظمتها مؤسسة أكون بالتعاون مع المركز  الإعلامي  الثقافي بمحافظة عدن وعلى مدى اربعة أيام في العاصمة  المؤقتة عدن
وقد ثم مناقشة هذا المواضيع بفعالية من قبل المشاركات والمحاظرات تميزت بإهمية عقد مثل الورش التعريفية لاسيما فيما يتعلق بحقوق المرأة وقضاياها المتنووعة وقد  أكد الجميع أن التعريف بهذه القضايا مسولية أخلاقيه ومجتمعية اولا واخيرا وان على الصحفية الإعلامية أن تمحور وتبلور هذه القضايا وتبرز في أجنتها الصحفية والاعلامية المختلفة وبكل شفافية وصدق بعيدا عن العاطفة وإن تضع مشاكلها وحلولها في ذات الوقت كونها قضيه مجتمعيه تمس حياة المراة بشكل خاص.
المشاركات ثمتن أهمية هذه الورشة وتطبيقها على الواقع العملي.

الأخت أمة عبدالرحمن أشارت الى أن الورشة عرفتنا على كتير من الحقوق و القوانين  الخاصة فينا كنساء اعلاميات كنا نجلها في نفس الوقت ونحن من هنا  باذن الله سنبدأ خطوة عملية من اجل تعريف النساء بقضاياها فيما أكدت الاخت خديجة الكاف  انها قد قامت بتوزيع الشهادات التقديرية للمشاركات في هذه الورشة الرائعة.

كما اكدت رئيسة جمعية تنمية قدرات الاعلاميين الحقوقية الصحفية خديجة الكاف عن الدورة التدريبية في مجال دور الإعلام في تغطية القضايا المرأة والسلام والأمن كانت دورة مفيدة جدا لنا كصحفيات من كافة وسائل الاعلام المرئية والمقرؤة والمسموعة وتم تدريبنا كمدافعات عن حقوق الإنسان وحقوق المرأة بشكل خاص وذلك من خلال تناولها بمواد صحفية مختلفة .

وأضافت الأخت فردوس العلمي بالتأكيد أن هذه الورشة التدريبية كانت  مفيدة  أضافت  لنا الكثير من المعلومات والأفكار   خاصة في مجال القوانين  والإتفاقيات  التي  تم التوقيع  والمصادقة  عليها  ، كما استفدنا معرفة مدي التأثير  في استخدام  بعض المصطلحات عند كتابة  المادة الخبرية أو القصة الإنسانية . 
الورشة بشكل عام كانت مفيدة  لنا من أكثر من جانب  وأن شاء الله تعكس ما تعلمناه  في موادنا  الإعلامية القادمة بعد ذلك قامت المديرة التنفيدي ليلى الشبيبي بتوزيع الشهادات التقديرية للمشاركات في هذه الورشة الرائعة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص