تفاصيل الجريمة الأخطر من الحرب التي أقدمت عليها الميليشيات الحوثية


استبقت مليشيا الحوثي الانقلابية العام الدراسي الجديد، بإجراء تغييرات جوهرية جديدة في المناهج الدراسية، مستهدفة طلاب المرحلة الأساسية، وأجرت تغيير المناهج الدراسية بمادة القرآن والإسلامية بشكل خاص.

 

وقالت مصادر تربوية ان عدد من اللجان التابعة لمليشيا الحوثي في وزارة التربية غيرت المنهج الدراسي لمادة القرآن الكريم الخاص بصف ثاني ابتدائي وتضمنت تفسيرات لعدد من السور تستند إلى "ملازم" مؤسس الجماعة حسين بدر الدين الحوثي.

 

وأضاف المصدر ان التغييرات تضمن الحث على الجهاد وثقافة الموت والكراهية وتضم صورة للمقبور بدر الدين الحوثي، في محاولة لإضفاء طابع شرعي عليها.

 

واوضح المصدر ان المليشيا اجرت تغييرات على المنهج الدراسي لمادة القرآن الكريم للصف الرابع أساسي، ويتضمن تفسيرات ملازم مؤسس الجماعة الصريع حسين بدرالدين الحوثي المليئة بالتحريض والمشبعة بالعنف والكراهية وتمجيد آل البيت والحسن والحسين.

 

وتعمل المليشيا منذ تسلم مقاليد وزارة التربية والتعليم للشقيق الأكبر لزعيم الجماعة يحيى بدر الدين الحوثي، على حوثنة التعليم بتغيير المناهج الدراسية للمدارس الحكومية والأهلية وتدريس مناهجها وأفكارها الطائفية المتطرفة المستوردة من إيران، وهو ما من شأنه أن يتيح لهم السيطرة على عقول ما يقارب خمسة ملايين طالب في المرحلتين الأساسية والثانوية فقط وفقاً لإحصاءات عام 2010.

 

ووصف مراقبون لهذه التغييرات ذلك بأنه محاولة لتشويه أفكار الطلاب بالتعبئة الطائفية واستحضار الخلافات المذهبية، والسعي لتنشئة جيل عقائدي موال للميليشيا

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص