قوات الانتقالي تواصل المداهمات وتعتقل مسؤولا رفيعا في وزارة الداخلية

 

اعتقلت قوة أمنية تابعة لما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات مسؤول رفيع في وزارة الداخلية، واقتادته إلى جهة مجهولة بعد مداهمة منزله.

وبحسب مصدر أمني فإن عدة عربات تابعة لإدارة أمن عدن بقيادة مديرها المقال شلال شائع، مسنودة بأطقم من الحزام الأمني والإسناد، حاصرت منزل العميد ركن فضل العبادي، في منطقة اللحوم بمديرية دار سعد، شمالي عدن، قبل أن تقتحمه، وتعتقل العبادي تحت تهديد السلاح.

ويشغل العميد العبادي، مدير عام صندوق التقاعد في ديوان وزارة الداخلية، وجاء اقتحام منزله واختطافه، في إطار الحملة التي تشنها القوات المدعومة من الإمارات على القيادات الأمنية والعسكرية المناوئة لمشروع الانفصال الذي يتبناه الانتقالي الجنوبي.

وجاءت الحادثة بعد ساعات على مداهمة قوات تابعة للانتقالي منزل قائد شرطة الدوريات وأمن الطرق العقيد لبيب العبد، الكائن في حي الممدارة بالشيخ عثمان شمالي مدينة عدن، قبل أن تنهب محتويات المنزل بما فيها سيارة العبد ومولد كهرباء تابع للمنزل وأغراض أخرى، بسحب شهود عيان.

وكانت قوات الانتقالي قد داهمت قبل نحو يومين، منزل أركان لواء النقل العقيد محمد البوكري الصبيحي، كما داهمت منازل عشرات المسؤولين والمدنيين من أبناء ابين وشبوة، وذلك على خلفية مساندتهم للقوات الحكومية ورفض التمرد الذي قام به المجلس الانتقالي بدعم وتسليح وتخطيط من دولة الإمارات وفق تأكيدات حكومية رسمية.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص