مجلس الوزراء : الدستور والقانون يخولان الحكومة مواجهة التمرد في العاصمة المؤقتة والإمارات تتحمل كامل المسؤولية عن دعم وتسليح المتمردين

عقد مجلس الوزراء اجتماعا استثنائيا امس الثلاثاء، برئاسة رئيس المجلس الدكتور معين عبدالملك، لمناقشة التطورات الجارية على ضوء التمرد المسلح الذي قامت به مليشيات ما يسمى بالمجلس الانتقالي.

 

وأكد مجلس الوزراء في اجتماعه الاستثنائي، على مواجهة التمرد المسلح بكل الوسائل التي يخولها الدستور والقانون وبما يحقق انهاء التمرد وتطبيع الأوضاع في العاصمة المؤقتة عدن، محملا دولة الإمارات العربية المتحدة المسؤولية الكاملة عن التمرد المسلح لمليشيا ما يسمى بالمجلس الانتقالي وما ترتب عليه.

 

كما ثمن جهود المملكة العربية السعودية، مؤكدا على مواصلة جهودها ودعم خطط الحكومة لإنهاء التمرد.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص