وفاة شاب وفقدان آخر وأضرار مادية جرّاء الأمطار والسيول في شبوة

توفي شاب ( 14 عاماً ) وما زال آخر مفقود، جرّاء الأمطار والسيول التي شهدتها محافظة شبوة خلال الـ 24 ساعة الماضية، فضلاً عن تسببها بأضرار كبيرة في الممتلكات والأراضي الزراعية بعدد من المديريات، وقطع حركة السير بين مدينة عتق والمديريات الشمالية والغربية في شبوة.

 

وأفادت مصادر محلية لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ)، بأن هذه الحالة المدارية التي لم تشهدها محافظة شبوة منذ عام 2006م، تسببت في وفاة شاب في الرابعة عشر من عمره غرقاً في وادي ميفعة، فيما لا يزال البحث جارٍ عن شخص آخر مفقود من أبناء مديرية مرخة العليا.

 

وأشار إلى تسبب الحالة المدارية في إتلاف وجرف مكونات عدد من مشاريع المياه، وألحقت أضراراً جسيمة بالأراضي الزراعية وقنوات الري ودفعات الحماية لها في كل من مديريات مرخة العليا والسفلى وبيحان وعسيلان وخورة وحطيب.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص