فضائح بالجملة.. وزير الكهرباء الحوثي ونائبه يتبادلان التهديدات والشتائم وتهم الفساد

في واقعة جديدة تثبت فساد المليشيات الحوثية، دخل وزير الكهرباء في حكومة الحوثيين الغير معترف بها , والقيادي في الجماعة لطف علي الجرموزي، في صراعات كبيرة مع نائبه القيادي عبدالغني المداني، وذلك في إطار تصاعد وتشعب صراع النفوذ والمصالح بين القيادات الكبيرة لمليشيا الحوثي . وقالت مصادر مطلعة لـ"المشهد العربي"، إن وزير الكهرباء الحوثي ونائبه تبادلا التهديدات والشتائم والاتهامات بالفساد خلال الأيام الماضية. وأضافت المصادر، إن الخلافات بدأت بينهما , بعد قيام نائب الوزير الحوثي المحسوب على القيادي النافذ أحمد حامد ( أبو محفوظ ) ،المعين من المليشيا مديرا لمكتب رئاسة الجمهورية,بإلغاء قرارات أصدرها الوزير الحوثي الجرموزي , ومنها تحديد تعريفة بيع الطاقة لاصحاب المولدات الكهربائية الخاصة . وأوضحت المصادر، أن الوزير الحوثي أصدر قرارا بتحديد سعر الكيلو الواحد لاصحاب المولدات الخاصة بمبلغ 240 ريالاً , غير أن نائب الوزير الحوثي اجتمع مع أصحاب المولدات وأصدر قرارا آخر بإلغاء توجيهات الوزير . وأشارت المصادر، إلى أن الوزير الحوثي ونائبه يتصارعان على أحقية كل منهم في إبتزاز اصحاب المولدات الكهربائية الخاصة , بعد توقف المحطات الرسمية . ولفتت المصادر، إلى أن الوزير ونائبه كانا قد دخلا في صراع سابق , حول تأجير محطات الكهرباء الحكومية في حزيز وذهبان لرجال أعمال
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص