رئيس الوزراء : حضرموت هي الظهير والبعد الاستراتيجي لنا ولكل اليمن

قال رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك خلال لقاءه قيادات السلطة المحلية والتنفيذية والشخصيات الاجتماعية بحضرموت: "نلتقي اليوم في ظروف صعبة تعاني منها اليمن ونعرف أن حضرموت تعاني منها ويصلنا ما يشكو منه المواطنون في المكلا وغيرها من محافظات الوادي وحتى الصحراء". وأضاف دولته: هذه المحافظة التي تشكل تقريبا ثلث مساحة اليمن والتي تحتاج إلى تنمية حقيقية تليق بها.. لافتاً إلى أنها تعاني في هذا الوقت كما تعاني كل اليمن، لكن لها امتياز أن فيها نوعا من الأمن والاستقرار يتيح لها أن تنمو بشكل أفضل وأسرع وهذا ما يجب أن نحافظ عليه جميعا. وأكد الدكتور معين أن لقاءه بقيادات السلطة المحلية والأعيان من محافظة حضرموت في العاصمة المؤقتة يعد حدثاً كبيراً بالنسبة، لأن حضرموت مثلت طوال الأربع السنوات الماضية العمق الاستراتيجي للبلاد، أربع سنوات من الحرب كانت حضرموت الظهير والبعد الاستراتيجي لنا ولكل اليمن. كما قال: "احتضنت حضرموت آخر مرة مجلس النواب، وهذه سابقة سنبقى دائما نذكر أنه في حالة الاضطراب في هذه البلاد لم يجد نواب الشعب ملاذا آمنا إلا في سيئون وكانت هذه لفتة تاريخية من حضرموت وستسجل للتاريخ، وهذا يبرهن على حكمة أبنائها وعلى العمق الاستراتيجي الذي تحدثت عنه سابقا
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص