السفارة اليمنية بالقاهرة تقيم إفطار رمضاني إحتفاءً بالعيد الوطني الـ 22 من مايو

أقامت السفارة اليمنية بالقاهرة ،اليوم، حفل إفطار رمضاني بمناسبة العيد الوطني الـ 29 للجمهورية الـ 22 من مايو.

وفي الحفل الذي حضره عدد من أعضاء البرلمان وقيادات وأبناء الجالية اليمنية في مصر ،أكد رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني على اعتزازه بحضور هذه الفعالية التي تجمع فيها أبناء الجالية من مختلف محافظات الجمهورية للاحتفاء بذكرى تحقيق الوحدة اليمنية الخالدة التي جاءت كنتيجة حتمية لنضالات أجيال من أبناء شعبنا اليمني وتجسدت الى واقع ملموس في مثل هذا اليوم من العام ١٩٩٠م .

ودعا البركاني أبناء الجالية بمختلف توجهاتهم السياسية الى الالتفاف حول جهود الشرعية الدستورية لبلادنا بقيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي من أجل استعادة الدولة وانهاء الانقلاب الذي قادته ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من ايران على الدولة ومؤسساتها.

وقال البركاني "لقد عانى أبناء شعبنا الكثير وقدم منهم التضحيات تلو التضحيات من أجل تحقيق الوحدة اليمنية وها هم اليوم يناضلون ويقدمون التضحيات من أجل إستعادة الدولة وانهاء مشروع الانقلاب الطائفي الذي يريد اعادة عجلة التاريخ الى الوراء".

من جانبه نقل سفير اليمن لدى جمهورية مصر العربية الدكتور محمد مارم تهاني فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية إلى أبناء الجالية اليمنية في مصر بهذه المناسبة المجيدة.

ورفع السفير مارم بإسمه ونيابة عن البعثة الدبلوماسية لبلادنا وكافة أبناء الجالية التهاني والتبريكات الى فخامة الرئيس وكافة أبناء شعبنا اليمني في مختلف أرجاء الوطن ..معرباً عن تقديره وكافة أبناء الجالية على الاهتمام والرعاية اللتين توليهما القيادة السياسية لكافة أبناء الشعب في الوطن والمهجر.

وقال مارم " لا شك أن هذه الذكرى تمر علينا اليوم في ظل ظروف صعبة تعيشها بلادنا وشعبنا نتيجة انقلاب الميليشيا الحوثية وما ترتب عليه من معاناة إنسانية لكافة أبناء الشعب ، لكننا عازمون جميعاً على الوقوف صفاً واحداً مع قيادتنا الشرعية من أجل انهاء هذا الوضع المختل واستعادة دولتنا وبناء اليمن الاتحادي الجديد الذي رسمت ملامحه مخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل ".

وثمن مارم جهود الأشقاء في جمهورية مصر العربية في دعم الشرعية الدستورية وتقديم التسهيلات لأبناء الجالية اليمنية المقيمة في مصر..مؤكداً بأن العلاقات اليمنية المصرية كانت وستظل نموذجاً للإخاء والتعاون العربي المشترك.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص