وزير الكهرباء يبحث مع وفد كوري تنفيذ محطة غازية بقدرة 1000 ميجا وات

 

ناقش معالي وزير الكهرباء والطاقة مع المدير التنفيذي لشركة هيونداي  الهندسية الكورية السيد شونج هيون ها، الذي يزور بلادنا حاليا امكانية اقامة العديد من المشاريع في مجالات الكهرباء والطاقة وبحث معالي وزير الكهرباء مع وفد الشركة الكورية إمكانية اقامة مشروع محطة غازية مزدوجة الدورة بقدرة 1000 ميجاوات بالتزامن مع اقامة منشأة لإستقبال الغاز في عدن. 

وقال وزير الكهرباء والطاقة المهندس محمد عبدالله العناني بإن نتائج المباحثات كانت مثمرة وبناءة تطرقت للعديد من مجالات التعاون بين البلدين اليمن وكوريا الجنوبية وأفاق تطوير العلاقة

 ولفت الي أن زيارة وفد الشركة الكورية هواندي الهندسية تحمل دلالات ايجابية للمرحلة التي تمر بها اليمن وكذا ماتمثله من أهمية في مجالات الإستثمارات الواعدة في بلادنا بعد فترة ركود خلفتها سنوات الحرب العبثية للمليشيات الحوثية معتبرا ان هذه الزيارة تفتح أفاق رحبة وواسعة لتعزيز التعاون بين اليمن وكوريا الجنوبية وتعزز من فرص الأستثمار وقال أن الزيارة تبعث إيضا رسالة واضحة ان اليمن يتعافي ويعود الي طريق البناء والنهوض الإقتصادي رغم ان حالة الحرب لازالت مستمرة بسبب إصرار المليشيات الحوثية علىالشركة في طريق الحرب ، غير انها حتما ستمنى بالهزيمة ، وسينهض اليمن مجددا، للعودة في طريق النهضة بقيادة فخامة رئيس الجمهورية المشير عبدربه منصور هادي. 

وقال اننا نعتبر هذه الزيارة لوفد رفيع لشركة كورية هام لنا ومن المقرر ان تكلل هذه الزيارة بالنتائج الجيدة وتوقيع مذكرات تفاهم وقال ان معالي دولة رئيس الوزراء قدم الكثير من الحقائق لوفد الشركة حول جهود الحكومة في تحقيق التقدم الإقتصادي واهتمام الحكومة في تشجيع فرص الإستثمار ورحب بالاستثمارات الكورية في بلادنا مؤكدا انها ستحضى بدعم وتشجيع الحكومة وقدم التطمينات اللازمة التي تشجع على الإستثمار وهو ما قبول بمشاعر الأرتياح من قبل موفد الشركة 

وكان دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك قد استقبل موفد الشركة أمس، في العاصمة المؤقتة عدن، رئيس ومدير العمليات في شركة هونداي الكورية تشونج يونج والوفد المرافق له الذي يزور مدينة عدن حاليا. 

تناول اللقاء، الافاق الاستثمارية المتاحة، وتفعيل  التبادل التجاري في مختلف المجالات، وامكانية اسهام الشركات الكورية في دعم وتطوير بعض القطاعات الخدمية ومشاريع الطاقة في اليمن، انطلاقا من العلاقات التاريخية والمتميزة بين البلدين والشعبين الصديقين. 

واطلع رئيس الشركة الكورية، رئيس الوزراء، على انشطة الشركة والمجالات التي تعمل فيها، وخططها المستقبلية بما في ذلك امكانية مساهمتها في مجال إعادة الإعمار في اليمن، وتقديم الخبرات اللازمة في المجالات التنموية والخدمية. 

وخلال اللقاء، أشاد رئيس الوزراء بعمق علاقات الصداقة والتعاون بين اليمن وكوريا الجنوبية، والدعم الكوري المستمر لليمن وشعبها في مختلف الظروف والاحوال وموقفها الثابت في دعم الشرعية الدستورية المتمثلة في فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية، مؤكدا أن كل هذا الدعم سيظل محط اعتزاز وتقدير اليمن قيادة وحكومة وشعبا. 

وأشار الدكتور معين عبدالملك، الى أن كوريا الجنوبية تعد شريكا تجاريا فاعلا لليمن، لافتا إلى أهمية تفعيل الشراكة الاقتصادية بين البلدين في مختلف المجالات.

وأكد رئيس الوزراء ، أن الحكومة ستعمل جاهدة على توفير كافة التسهيلات الممكنة للشركات الكورية وستقدم الدعم اللازم لها للاستفادة من الامكانات الاستثمارية المتاحة.. معربا عن تطلعه إلى تحقيق شراكة نوعية مع الشركات والمؤسسات الكورية والعمل وفقا والاولويات الأساسية والتركيز على إيجاد حلول عملية قابلة للتطوير تساعد على انتشال محطات الكهرباء والطاقة في عدن من وضعها الراهن وتحقيق تطور ملموس في أدائها العام على المدى القصير.

بدوره ، أبدى رئيس شركة هونداي الكورية، أن الشركة ستعمل بكل ما لديها من خبرات في إعادة إعمار اليمن، كما ستعمل على تقديم كل ما يمكن لخدمة الشعب اليمني في كافة المجالات الخدمية والتنموية، لافتا الى استعداد بلاده للمشاركة في برنامج إعادة إعمار اليمن في كافة القطاعات. 
وأعرب عن سعادته بزيارة العاصمة المؤقتة عدن ولقاء دولة رئيس الوزراء. 

حضر اللقاء، وزير الكهرباء والطاقة المهندس محمد عبدالله العناني، ومدير مكتب رئيس الوزراء أنيس باحارثة.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص