الجيش الوطني يحرر مرتفعات جديدة في "باقم"

حققت قوات الجيش الوطني مسنودة بالتحالف العربي، تقدماً جديداً في مديرية باقم شمالي غرب محافظة صعدة، وسط انهيار واسع وخسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف مليشيات الحوثي الانقلابية. وقال أركان حرب محور علب العميد أديب الشهاب، في تصريح للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن قوات الجيش الوطني بمحور علب نفذت عملية عسكرية مشتركة تمكنت خلالها من تحرير مرتفعات جديدة في سلسلة جبل العتيم غربي مركز مديرية باقم، بإسناد مباشر من طيران التحالف العربي. وأكد أن العملية العسكرية التي انطلقت مساء أمس الأربعاء، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من عناصر المليشيا .. مؤكداً أن من بين القتلى "قناصون" كانوا يتخفّون داخل خنادق صخرية وجروف جبليه في سلسلة جبل العتيم والسلسلة الجبلية الممتدة من جبل رمدان إلى أمام جبل الكوز غربي باقم. وأضاف العميد الشهاب ان قوات الجيش الوطني استعادة معدات عسكرية - خفيفة ومتوسطة- من ضمن الأسلحة والمعدات العسكرية التي نهبتها المليشيات من معسكرات الجيش، حيث خلفتها ورائها في جبال العتيم، ولاذت بالفرار باتجاه مدينة باقم. وأشار إلى أن هذه العملية تأتي في إطار تضييق الخناق على المليشيا الانقلابية في مدينة باقم، وإجبارها على الانسحاب أو الاستسلام وتجنيب المنطقة المزيد من الخراب والدمار. لافتاً إلى أن قوات الجيش الوطني تواصل تقدمها الميداني في جبهة باقم باستمرار، وسط انهيار كبير في صفوف المليشيات
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص