الرئيس العليمي يحث المجتمع الدولي على دعم اليمن اقتصادياً وتنموياً

حث فخامة الرئيس الدكتور رشاد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي، المجتمع الدولي على مزيد من الدعم الاقتصادي والتنموي لليمن، وعلى وجه الخصوص المملكة المتحدة حاملة القلم في مجلس الأمن الدولي.

وجدد فخامة الرئيس، إلتزام الحكومة الشرعية باتفاق الهدنة الأممية والبناء عليها لتحقيق السلام العادل والشامل في اليمن.

وأشار رئيس مجلس القيادة في محادثة هاتفية تلقاها من وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، جيمس كليفرلي، إلى أهمية الضغط على المليشيا الحوثية من أجل الإلتزام بالهدنة بكافة بنودها، بما في ذلك فتح معابر تعز، والاستجابة للشروط القانونية لإستئناف الرحلات التجارية عبر مطار صنعاء تخفيفا لمعاناة المواطنين.

وأكد الرئيس العليمي، ان جماعة الحوثيين التي استمرت بشن هجماتها ضد الأعيان المدنية في الداخل اليمني، وقبل ذلك عبر حدود الدول الشقيقة في السعودية والامارات، معنية بإثبات حسن النوايا إزاء مبادرات السلام المدعومة من المجتمع الدولي.

وهنأ الوزير البريطاني، خلال الاتصال، رئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي بتحملهم المسؤولية رغم الظروف الاستثنائية الصعبة، مؤكدا التزام بلاده بدعم جهود السلام في اليمن، والعمل على تمديد الهدنة الانسانية، واستثمار زخمها لاستئناف عملية سياسية تلبي تطلعات جميع اليمنيين.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص