الإرياني: ميليشيا الحوثي حولت مطار صنعاء لثكنة عسكرية

قال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني مساء امس الإثنين ، على حسابه في تويتر، إن الفيديو الذي رفع تحالف دعم الشرعية السرية عنه يؤكد تحويل ميليشيا الحوثي المدعومة من إيران مطار صنعاء لثكنة عسكرية تضم ورش تركيب وتجهيز صواريخ بمشاركة خبراء من حزب الله وإيران، واستخدام الميليشيا طائرات الأمم المتحدة لمحاكاة سيناريو اعتراض وتدمير في تهديد خطير لسلامة الطائرات وأطقمها.

 

 

 
وأضاف الإرياني، أن "الميليشيا الحوثي الإرهابية اتخذت منذ انقلابها، المقار الحكومية والمنشآت المدنية والحيوية (مطارات، موانئ) والأحياء السكنية والمنازل والمساجد والأسواق أوكاراً لتخزين الأسلحة وإدارة أنشطتها الإرهابية، في انتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية التي تجرم التمترس بالمدنيين وتعريض حياتهم للخطر".
 
وطالب الإرياني المجتمع الدولي والأمم المتحدة والمبعوثين الأممي والأمريكي باتخاذ موقف واضح من ممارسات ميليشيا الحوثي الإرهابية من تمترس بالأعيان المدنية والمدنيين، واتخاذ المنشآت الحيوية لأغراض عسكرية، وتعريض حياة طواقم الأمم المتحدة والمنظمات الاغاثية للخطر، والتي ترقى لمرتبة جرائم الحرب.
 
وفي وقت سابق، بثت قناة "العربية" عن مقاطع مصورة حصلت عليها من تحالف دعم الشرعية في اليمن، كشفت فيها عن تدريبات للميليشيات الحوثية على طائرات أممية، بهدف اختبار منظومة جوية صاروخية.
 
وأظهر الفيديو تنفيذ عناصر من ميليشيا الحوثي لتجارب واختبارات على إحدى المنظومات الجوية، عبر استخدام طائرة أممية أثناء الهبوط والإقلاع في مطار صنعاء الدولي للتأكد من فاعلية المنظومة، باعتبار الطائرة هدفاً جوياً متحركاً في محاكاة لسيناريوهات الاعتراض والتدمير.
 
من جهته، أكد المتحدث الرسمي باسم التحالف، العميد الركن تركي المالكي، أن إيران حولت مطار صنعاء الدولي لقاعدة عسكرية بعد أن أقامت جسراً جوياً عام 2014 بمعدل 28 رحلة جوية أسبوعياً من طهران إلى صنعاء عبر الخطوط الجوية الإيرانية (ماهان اير) ونقلت كافة أنواع الأسلحة بينها أسلحة نوعية، لحلفائها الحوثيين.
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص