تحدث عن اقتحام مقر الإصلاح وإعتقال قياداته

محافظ عدن يخرج عن صمته بتصريحات نارية ويتحدث عن أيام سوداء ستحدث بعدن وتوسع دائرة العنف والعنف المضاد "صور"

أقاليم برس ـ خاص

 

قال محافظ عدن عبدالعزيز المفلحي بأن اقتحام مقر الإصلاح بعدن تنذر بأيام سوداء تهدد السكينة العامة واللحمة الوطنية وتؤدي لخنق الحياة السياسية لحساب اتساع دائرة العنف والعنف المضاد.

 

وقال محافظ عدن في تغريدات له على حسابه الشخصي بموقع "تويتر" ورصدها "أقاليم برس" قال بأنه تأخر في بيان الإدانة والإستنكار لأنه كان بإنتظار الإعتذار وإطلاق سراح القيادات الإصلاحية لكنه اتضح أن خلف الأكمة ما خلفها حد قوله.

 

وأضاف سنرفع صور هؤلاء الأبرياء ـ يقصد المعتقلين من قيادات وكوادر الإصلاح بعدن ـ ويقيننا بأنهم أبرياء وأن فيلم ندي ومسرحية تم تأليفها وفبركتها من كل الجوانب لتصفية حسابات فقط في عدن.

 

وطالب المفلحي وبصورة عاجلة وملحة إطلاق سراح المعتقلين ومحاسبة من قام بالإعتداء الذي يصب في مصلحة أعداء الوطن والقوى الإقليمية المتربصة والداعمة لها.

 

وتعد هذه التصريحات هي الأولى من الجهات الرسمية وسلطاتها المحلية بمحافظة عدن وهي تصريحات اعتبرها كثيرون قوية ومكاشفة للوضع الذي تشهده العاصمة المؤقتة عدن.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص