رئيس الوزراء يرفع برقية تهنئة لرئيس الجمهورية بمناسبة العيد الـ 59 لثورة سبتمبر

    رفع رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، برقية تهنئة إلى فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى كافة أبناء الشعب اليمني العظيم في الداخل والخارج بمناسبة الاحتفالات بالعيد الوطني الـ 59 لثورة الـ 26 من سبتمبر الخالدة.

وعبر رئيس الوزراء، باسمه ونيابة عن أعضاء الحكومة عن أسمى آيات التهاني والتبريكات بهذه المناسبة الوطنية الخالدة، والتي بددت دياجير الظلام وقضت على كهنوت الإمامة البائد، مشيراً إلى أن الاحتفاء الشعبي المتعاظم بهذه المناسبة رسالة واضحة إلى الإماميين الجدد ممثلين بمليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة إيرانياً أن عجلة التاريخ لن تعود إلى الوراء وأن الشعب اليمني لم ولن يسمح بعودة الإمامة الكهنوتية والسلالية العنصرية تحت أي غطاء كان.

ولفت الدكتور معين عبدالملك إلى أن محاولات عصابات أحفاد الإمامة وبقايا مخلفات الكهنوت إعادة اليمن إلى عصور العبودية والاستبداد والقهر والأغلال ستبوء بالفشل حتماً، مؤكداً أن الشعب اليمني يقف خلف الجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل لمواصلة السير على خطى أبطال ثورة ٢٦ سبتمبر، لاستكمال إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة.

وتوجه رئيس الوزراء بالتحية والعرفان لأبطال الجيش الوطني ورجال القبائل والمقاومة الشعبية والشعب اليمني، وبإسناد من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، الذين يصنعون بدمائهم وارواحهم تباشير الخلاص من كابوس الانقلاب ومشروعه الإرهابي والعنصري، مترحماً على أرواح الشهداء الأبرار، والدعوة بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين، مثمناً التضحيات الجسيمة التي قدمها أولئك الرعيل الأول من الثوار والمناضلين والذين واجهوا الموت ليهبوا لنا الحياة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص