عاجل اتحاد الشغل في تونس يدعو قيادته التنفيذية إلى اجتماع طارئ لمناقشة قرارات الرئيس قيس سعيد

دعا اتحاد الشغل في تونس قيادته التنفيذية إلى اجتماع طارئ لمناقشة قرارات الرئيس قيس سعيد التي اتخذها الليلة.

قرر الرئيس التونسي قيس سعيد، اليوم الأحد، إعفاء رئيس الحكومة هشام المشيشي من منصبه وتجميد عمل البرلمان، وذلك على خلفية المظاهرات التي اندلعت اليوم في عدد من المدن التونسية ضد حكومة المشيشي وحركة "النهضة" التي تدعمها.

​وقال سعيد، في كلمة متلفزة نقلتها الرئاسة التونسية على فيسبوك عقب ترؤسه اجتماعا طارئا للقيادات العسكرية والأمنية "لقد اتخذت قرارات سيتم تطبيقها فورا، القرار الأول الذي كان يفترض اتخاذه منذ أشهر هو تجميد كل اختصاصات المجلس النيابي لأن الدستور لا يسمح بحله ولكن لا يقف مانعا أمام تجميد كل أعماله".

وأضاف "القرار الثاني رفع الحصانة عن كل أعضاء المجلس النيابي ومن تعلقت به قضية ستتولى رئاسة النيابة العمومية لتتحرك في إطار القانون ولا تسكت عن جرائم ترتكب في حق تونس".

وتابع الرئيس التونسي أن "القرار الثالث يتمثل في تولي رئيس الدولة السلطة التنفيذية بمساعدة حكومة يرأسها رئيس الحكومة ويعينه رئيس الجمهورية .. إعفاء رئيس الحكومة ودعوة شخص آخر ليتولاها".

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص