درجات الحرارة تحطم الأرقام القياسية في أمريكا

من المتوقع أن تحطم درجات الحرارة في شمال غرب الولايات المتحدة المطل على المحيط الهادي الأرقام القياسية مرة أخرى، اليوم الاثنين، مما يوقف الحركة في مدينة بورتلاند مع بقاء السكان في المنازل أو في المراكز العامة المكيفة الهواء بالمدينة.

وكانت بورتلاند قد شهدت أمس الأحد وصول درجة الحرارة إلى 112 فهرنهايت (44.5 درجة مئوية)، وهي أكبر درجة حرارة في المدينة منذ بدء تسجيل الدرجات

وتوقعت هيئة الطقس الوطنية تسجيل درجة مماثلة في المدينة اليوم الاثنين.

وقالت الهيئة في توقعاتها للمنطقة، "من المرجح تسجيل اليوم في التاريخ باعتباره أشد الأيام حرارة إلى الآن في أماكن مثل سياتل بولاية واشنطن وبورتلاند في ولاية أوريجون"، وفقا لرويترز.

ويُعزى ارتفاع درجات الحرارة إلى تشكل منطقة من الضغط الجوي المرتفع فوق شمال غرب الولايات المتحدة وكندا، على غرار التي شهدتها كاليفورنيا والولايات الجنوبية الغربية هذا الشهر.

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص