رئيس الوزراء يتابع الأوضاع في المحافظات المحررة ويوجه بعدد من الحلول العاجلة

 
 
 
يتابع دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك، سير الأوضاع في المحافظات المحررة، ويجري العديد من الاتصالات مع المحافظين، ويوجه باتخاذ الحلول التي تُسهم في تلبية الاحتياجات العاجلة، وتحسين الأداء الخدمي، ورفع المعاناة عن المواطنين، مع التأكيد على الدعم الحكومي للجانب الأمني والعسكري.

فمنذ بداية شهر يونيو الجاري، أجرى رئيس الوزراء عدداً من الاتصالات المهمة مع قيادات السلطة المحلية في محافظات المهرة ولحج وابين ومأرب، وناقش معهم " الأوضاع العامة والخدمية والأمنية والعسكرية والصحية، والتحديات القائمة، وجوانب المساعدة المطلوبة من الحكومة لتجاوزها"..

يأتي ذلك بالتزامن مع الجهود التي تقوم بها الحكومة على الصعيد السياسي، والعسكري، والتنسيق مع المنظمات الدولية في دعم الجهود الإنسانية والتعافي الاقتصادي وإعادة الإعمار..، علاوة على المشاريع والأعمال التي تقوم بها الوزارات ضمن اختصاصاتها في المحافظات المحررة..

نشاط مستمر تقوم به حكومة الدكتور معين، رغم التحديات والصعوبات، وظروف الحرب التي فرضتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من ايران على اليمن، يعكس جدية الحكومة في القيام بواجبتها وفقا للمُتاح، ووقوفها بجانب المواطن في كل الظروف.

وعودا على بدء فإن متابعة رئيس الوزراء لأوضاع المحافظات المحررة، تعكس قُرب الدولة من هموم المواطن، واتخاذ الإجراءات اللازمة والعاجلة للمساهمة في التخفيف من معناته، والتحرك الحكومي الجاد لرفع هذه المعاناة.  

موقع " بصمة للاعلام"، يرصد أهم ما جاء في الاتصالات التي أجراها رئيس الوزراء مع المحافظين في المحافظات المحررة، والتوجيهات العاجلة.

 

 

 

تفعيل أداء المنافذ وضبط الايرادات في المهرة

 

 

 

خلال اتصال هاتفي أجراه دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك مع محافظة المهرة محمد علي ياسر، وجه رئيس الوزراء بتفعيل أداء المنافذ البرية والبحرية الحيوية بالمحافظة ومواصلة الخطط والمشاريع في هذا الجانب، بما في ذلك ضبط الإيرادات وتحصيلها بكفاءة عالية..

 وشدد رئيس الوزراء على ضرورة التعامل بواقعية مع احتياجات ومتطلبات المحافظة وفق مبدأ الأولويات العاجلة والملحة، بما يعزز الوضع الخدمي والتنموي والاستقرار الأمني والسلم الاجتماعي.. مؤكدا اهتمام الحكومة بدعم قيادة السلطة المحلية وخططها لتنفيذ مشاريع تنموية جديدة تمس حياة المواطنين خاصة في الجوانب الأمنية والخدمية وتحديدا الكهرباء.

واستمع الدكتور معين من المحافظ، إلى شرح عن مجمل الأوضاع الخدمية والامنية والصحية، وما أنجزته السلطة المحلية في مجال مكافحة الفساد وتعزيز الإيرادات، وتفعيل أداء المنافذ، وتعزيز الاستقرار الأمني.. مُثنيا على أداء السلطة المحلية بمحافظة المهرة وما تبذله من جهود لتحقيق الاستقرار وتلبية احتياجات المواطنين، والعمل من أجل تجاوز التحديات وفق خطط ومشاريع تكاملية بالتنسيق مع الحكومة في مختلف المجالات.

 

 

 

صيانة الطرق في محافظ ة لحج

 

 

 

وعن الأوضاع العامة والخدمية والأمنية والعسكرية في محافظة لحج، وما تبذله قيادة السلطة المحلية والتنفيذية من جهود للتعامل معها، والدعم الحكومي المطلوب لمساندتها..اطلع رئيس الوزراء  الدكتور معين عبدالملك خلال اتصال هاتفي، مع محافظ لحج اللواء الركن أحمد عبدالله التركي، على تقرير شامل حول مختلف الأوضاع خاصة في الجوانب الخدمية والصحية والأمنية والعسكرية، والتحديات القائمة وجوانب المساعدة المطلوبة من الحكومة لتجاوزها.

ووجه الدكتور معين ، السلطة المحلية بمحافظة لحج، بالتنسيق مع الوزارات والجهات المختصة باتخاذ الإجراءات اللازمة والعاجلة لصيانة الطرق في المحافظة، خاصة تلك التي شهدت تزايد ملحوظ للحوادث المرورية مؤخرا، والعمل على الحد منها.

وأكد رئيس الوزراء دعم الحكومة لجهود السلطة المحلية في كل إجراءاتها الهادفة الى تعزيز الامن والاستقرار بالمحافظة وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين، والعمل معها لتحقيق خططها وبرامجها في اطار المسؤولية التكاملية.. منوها بما تبذله قيادة السلطة المحلية من جهود واهمية مضاعفتها بما يتوازى مع التحديات الاستثنائية الراهنة.

 

 

 

كهرباء إضافية في أبين

 

 

 

وخلال اتصال هاتفي مع محافظ أبين اللواء الركن أبو بكر حسين ، اطلع دولة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك على  الأوضاع العامة في المحافظة وأحوال المواطنين في الجوانب المعيشية والخدمية والأمنية، وجهود السلطة المحلية والدعم الحكومي المطلوب.

ووجه الدكتور معين عبدالملك، بالتعجيل بدخول الطاقة الكهربائية الإضافية التي تم اعتمادها لمحافظة أبين وبما يساعد على تحقيق الاستقرار النسبي للخدمة وتخفيف معاناة المواطنين.

وشدد رئيس الوزراء على اهمية التركيز على احتياجات المواطنين اليومية في محافظة أبين خاصة في الكهرباء والصحة.. مؤكدا دعم الحكومة لجهود السلطة المحلية في كل الخطط والمشاريع الهادفة الى تحسين الوضع المعيشي والخدمي للمواطنين.

 

 

 

جرائم الحرب الحوثية لن يفلت مرتكبوها من العقاب

 

 

 

أكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، ان الجريمة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية بإطلاق صاروخ باليستي وطائرة مفخخة استهدف محطة وقود في حي سكني بمدينة مأرب، ما اسفر عن استشهاد ١٧ مدنياً بينهم طفلة واصابة خمسة اخرين، وكل ما سبقها من جرائم حرب ارتكبتها المليشيات لن يفلت مرتكبيها من العقاب، وستلاحقهم دماء هؤلاء الأبرياء حتى اجتثاث مشروعهم الدموي والتدميري.

وقدم رئيس الوزراء، خلال اتصال هاتفي اجراه اليوم بمحافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، التعازي بالضحايا المدنيين الذين استشهدوا جراء هذا العمل الإرهابي والاجرامي للمليشيات الحوثية.. متمنيا الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

رئيس الوزراء يدعو الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الى اتخاذ موقف واضح يرقى الى حجم المجازر الإرهابية والجرائم التي تتمادى المليشيات الحوثية في ارتكابها يوميا ضد المدنيين والنازحين مستغلة هذا الصمت والتساهل الدولي.

وأشار الى ان هذه المذبحة الدموية بحق الأبرياء هي الرد العملي والمتوقع من مليشيات إرهابية على الجهود الدولية لإحلال السلام، تنفيذا لأجندة ومشروع ايران لابتزاز العالم.. داعيا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الى اتخاذ موقف واضح يرقى الى حجم المجازر الإرهابية والجرائم التي تتمادى المليشيات الحوثية في ارتكابها يوميا ضد المدنيين والنازحين مستغلة هذا الصمت والتساهل الدولي.

واطلع رئيس الوزراء من محافظ مأرب الى تقرير أولي حول تفاصيل هذه المجزرة الإرهابية التي ارتكبتها مليشيا الحوثي، مؤكدا انها تعبر عن النفسية الجبانة لقياداتها بعد الضربات الموجعة التي تلقتها على يد أبطال الجيش الوطني والمقاومة وصقور الجو في أطراف محافظة مأرب.. مشيرا الى مجمل التطورات في المحافظة في الجوانب العسكرية والأمنية والخدمية والتنموية وما تبذله السلطة المحلية من جهود للتعامل معها.

وحيا رئيس الوزراء عاليا الدور البطولي للجيش الوطني والمقاومة الشعبية ورجال القبائل والشعب اليمني وبدعم من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة، في معركة استكمال استعادة الدولة وتحرير كامل تراب الوطن من العصابة الحوثية المدعومة إيرانيا.

 وأكد ان الحكومة وبتوجيهات من الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، تضع في أولى أولوياتها تقديم كامل الدعم للجيش الوطني والمقاومة ورجال القبائل في هذه المعركة المصيرية حتى استكمال انهاء الانقلاب واستعادة الدولة

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص