إجتماع برئاسة محافظ عدن يناقش آلية مجابهة تطورات جائحة كورونا

ناقش إجتماع موسع لمدراء عموم المديريات والمكاتب التنفيذية بمحافظة عدن، عقد اليوم السبت برئاسة المحافظ، أحمد لملس تطورات الموجة الثانية لجائحة كورونا وسُبل مواجهتها، وتقييم أوضاع مراكز العزل والمنشآت الصحية والمخزون الدوائي والمواد والمعدات والمستلزمات الوقائية. ووقف الاجتماع أمام المقترحات المُقدمة من مكتب التربية والتعليم حول إمكانية إغلاق المدارس مؤقتا أو إنهاء العام الدراسي حفاظاً على حياة الطلاب والمعلمين، وتم الاتفاق على إرجاء اتخاذ أي قرار في هذا الشأن، حتى يتم التشاور مع لجنة الطوارئ العُليا ووزارة التربية والتعليم. كما ناقش الاجتماع عدداً من النقاط المتعلقة بالأوضاع الأمنية والخدمية والتنموية في مديريات العاصمة، وكذلك تقييم مستوى تنفيذ مخرجات الاجتماعات السابقة والاطلاع على ما تم انجازه خلال الأسبوعين الماضيين من جهود في معالجة المشكلات الخدمية المختلفة، وتخفيف معاناة المواطنين من تبعاتها وذلك من خلال استعراض تقارير الأنشطة في المديريات. واستعرض الاجتماع آلية تنفيذ قرار محافظ عدن الذي قضى بإيقاف جميع أعمال البناء في عدد من مناطق العاصمة لفترة ثلاثة أشهر، والتشديد على الالتزام بتنفيذها خلال الفترة المحددة في القرار، وكذا العلاقة بين السلطات المحلية وإدارات الشرط في المديريات، وأهمية تطويرها وتوسيع مجالات التنسيق بينهما لتفعيل دورها في ترسيخ الأمن والاستقرار . وخرج الاجتماع بعددٍ من القرارات والتكليفات الهادفة إلى معالجة المشكلات التي تواجه سير العمل وتُسهم في تحسين الخدمات، وترفع من مستوى أداء السلطات المحلية في المديريات. حضر الإجتماع، مدير عام شرطة عدن، اللواء مطهر الشعيبي
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص